آخر الأخبار

  • 87

الأدب الروسي والعالمي

الأدب الروسي والعالمي


كسّرني 

ندخل في الحياة بشبكة علاقات طويلة وعديدة من صداقات ومعارف وزمالة وعلاقات الحب

ولعل أشدها وطأة علاقة الحب علينا حيث ندخلها بكل ما أوتينا من أمل وتفاؤل وخوف من مجهول وترقب وانتظار للمسار والمصير معا .

وننسى غالبا ونحن في غمرة السعادة والأحلام أننا حملنا معنا الى هذه العلاقة ما فينا من عقد وكلاكيع نفسية و حفر في ذاكرة الماضي وهواجس على مختلف أنواعها 

ويطالب كل الشريكين الشريك الاخر أن يكون بعصى سحرية على مستوى كل الآمال والاحلام والطموحات .

فبالأساس نحن نبحث لا عن علاقة ناجحة بل عن علاقة مثالية من كافة الجوانب.

ونبدأ سلسلة تصادمات مع الشريك قد ندرك أسبابها وقد لا ندركها مردها الى عدم ادراكنا لذواتنا ورغبتنا الطاغية في تحقيق المثالية 

لنبعد في حياتنا اولا وهم المثالية ولنطلب من الاخر ان يطوع ويطوعنا معه في عملية تكسيرية لنتآلف لا لنتشابه ونصبح عنصري الحياة في العلاقة ولنتعرف بما نحمله من جراثيم نفسية وكلاكيع من ماض سحيق حتى نتخلص منها. 

كسّرني ورمم ما بي من أوجاع لأرمم ما بك أيضا من نتوءات الماضي ونشفى معا. 

وهنا نجد السعادة الحق والطمأنينة فتستحيل علاقتنا الى علاقة رائعة نعيش فيها سر العلاقات الجيدة. 

خديجة بسام مرعشلي

رابط مختصر: http://raqamnews.com/post/49210