إقتصاد

  • 282

خلال 5 اشهر حجم التبادل التجاري بين دبي وإسرائيل بلغ نحو 272 مليون دولار

خلال 5 اشهر حجم التبادل التجاري بين دبي وإسرائيل بلغ نحو 272 مليون دولار

بلغ حجم التبادل التجاري بين الإمارات وإسرائيل خلال الأشهر الخمسة الأخيرة، مليار درهم (272.2 مليون دولار).

وكشفت إحصائية حديثة لجمارك دبي، عن حجم قيمة التبادل التجاري بين البلدين والتي بلغت 6.217 ألف طن، موزعة بنحو 325 مليون درهم (88.5 مليون دولار) واردات بكمية 718 طنا، و607 مليون درهم (165.26 مليون دولار) صادرات بكمية 5.4 ألف طن، و98.7 مليون درهم "عبور" (26.9 مليون دولار) بكمية 52.4 طن.


  • وقادت معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل إلى تحول كبير في المشهد الاقتصادي والتجاري والاستثماري، حسبما قال رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة سلطان أحمد بن سليم.
  • وتوقع ارتفاع المبادلات التجارية بين الجانبين خلال السنوات المقبلة إلى 15 مليار درهم (408 مليون دولار)، ما يوفر أكثر من 15 ألف فرصة عمل.
  • وبلغت كمية تجارة دبي مع إسرائيل المنقولة عبر الشحن البحري 5.7 ألف طن بقيمة 82.8 مليون درهم (22.55 مليون دولار)، وعبر الشحن الجوي 423 كيلوجراما بقيمة 948.6 مليون درهم (258.26 مليون دولار).
  • وجاءت أبرز المنتجات والسلع التجارية التي استحوذت على حجم الواردات هي: الخضروات والفواكه، والألماس، وشاشات العرض المسطحة، والأجهزة التكنولوجية، والأدوات الطبية والميكانيكية، وجاء الألماس، والهواتف الذكية، وقطع غيار المحركات، والعطور، وزيوت التشحيم، من ضمن أبرز المنتجات المصدرة من دبي إلى إسرائيل.


  • وشهدت الآونة الأخيرة توقيع العديد من اتفاقيات الشراكة بين إسرائيل ودول المنطقة عموماً، بهدف تعزيز الحركة التجارية والخدمات اللوجستية، ودعم تدفق التجارة، منها اتفاقية الشراكة التي وقعتها موانئ دبي العالمية في سبتمبر الماضي مع "بنك لئومي" الإسرائيلي.
  • كما وقعت "موانئ دبي العالمية"، مع شركة دوفرتاور الإسرائيلية سلسلة من الاتفاقيات للتعاون في مجالات الشحن وتطوير الموانئ، وإقامة مناطق حرة.
  • التقدم بعرض مشترك في خصخصة ميناء حيفا الإسرائيلي، ومساهمة جمارك دبي في تسهيل التجارة بين المؤسسات الخاصة بين الجانبين، من خلال تطبيق أفضل الممارسات الجمركية المبتكرة، إضافةً لاستكشاف "الأحواض الجافة العالمية" وإتاحة فرص العمل مع أحواض بناء وإصلاح السفن الإسرائيلية على مبدأ المشاريع المشتركة لتطوير وتصنيع وتسويق منتجات أحواض بناء وإصلاح السفن.


  • وتوقعت وزارة المالية الإسرائيلية ارتفاع حجم التبادل التجاري السنوي بين الإمارات وإسرائيل من ملياري دولار في عام 2020 إلى 6.5 مليار دولار خلال الأعوام القادمة، عقب الإعلان عن معاهدة السلام الموقعة بين البلدين في أغسطس 2020، وهو ما يعني نموا بأكثر من 300%.
  • ويبحث مسؤولو وزارة المالية الإسرائيلية إمكانية التفاوض على معاهدات بشأن الاستثمار الثنائي والضرائب والجمارك وتمويل التجارة، كما أعرب المسؤولون الإسرائيليون عن أملهم في تعزيز التعاون في مع الإمارات في مجالات التكنولوجيا والفضاء.
  • وفي وقت تعد فيه الإمارات العاصمة العربية لغالبية الشركات الكبرى حول العالم، خاصة في مجالات الإنترنت والتصفح، مثل جوجل وفيسبوك وتويتر، كذلك تعتبر إسرائيل عبر مدينة "هرتسيليا" التي توصف بأنها وادي السيلكون الإسرائيلية، قبلة لكبرى شركات العالم.
  • وخلال وقت سابق في شهر أغسطس 2020، وقعت شركات إماراتية وإسرائيلية عقودا لتطوير الأبحاث من أجل التعاون والتوصل إلى فحص للكشف عن فيروس كورونا، لا يكون مزعجا ويمكن القيام به "في بضع دقائق".

رابط مختصر: https://raqamnews.com/post/4881