مركز التنبيهات

  • 158

تراجع الإمارات بخمسة مليارات دولار يهبط بالحيازة الخليجية للسندات الأميركية 3.5%

تراجع الإمارات بخمسة مليارات دولار يهبط بالحيازة الخليجية للسندات الأميركية 3.5%

هبطت استثمارات دول مجلس التعاون الخليجي في أذون وسندات الخزانة الأميركية ، بنسبة 3.5%، على أساس شهري في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي إلى 219.3 مليار دولار، بسبب تراجع حيازة الإمارات بخمسة مليارات دولار.

وكانت استثمارات دول مجلس التعاون في أذون وسندات الخزانة الأميركية قد بلغت 227.2 مليار دولار حتى أكتوبر/تشرين الأول 2021.

وأظهرت البيانات أنّ السعودية، أكبر حائزي دول الخليج في السندات الأميركية، باستثمارات 115 مليار دولار حتى نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني، مقابل 116.5 مليار دولار حتى نهاية أكتوبر/ تشرين الأول، تلتها الإمارات بإجمالي استثمارات 48 مليار دولار، مقارنة بـ 53 مليار دولار في أكتوبر/ تشرين الأول.

في المقابل، صعد إجمالي قيمة الاستثمارات العالمية في أذونات وسندات الخزانة الأميركية إلى 7.748 تريليونات دولار حتى نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، بزيادة 1.2% على أساس شهري، من 7.659 تريليونات في أكتوبر/ تشرين الأول السابق له.

وبحسب مسح أجرته "الأناضول" لبيانات وزارة الخزانة الأميركية، صدرت الأربعاء، حلت اليابان في المرتبة الأولى في حيازة السندات الأميركية بمقدار 1.34 تريليون دولار في نوفمبر، مرتفعة من 1.32 تريليون دولار في أكتوبر.

وجاءت الصين في المرتبة الثانية بمقدار 1.08 تريليون دولار، مقارنة بـ 1.065 تريليون خلال فترتي المقارنة.

وكانت الصين أكبر مستثمر في سندات الخزانة الأميركية على مدى سنوات، إلا أنّ اليابان تفوقت عليها اعتباراً من يونيو/حزيران 2019، بعد أن عصفت حرب تجارية بالعلاقات الاقتصادية بين واشنطن وبكين.

وفي المركز الثالث جاءت المملكة المتحدة باستثمارات 621.6 مليار دولار، مقابل 579.8 ملياراً، ورابعاً لوكسمبورغ بـ 334.4 مليار دولار مقابل 314.3 ملياراً، على أساس شهري. فيما حلّت أيرلندا خامساً بـ 331.3 مليار دولار مقابل 324.3 ملياراً.

رابط مختصر: https://raqamnews.com/post/60332