آخر الأخبار

  • 146

بعد مقتل شابة على يد زوجها في الإمارات.. الخارجية الأردنية تصدر بيانا

بعد مقتل شابة على يد زوجها في الإمارات.. الخارجية الأردنية تصدر بيانا

بعد أن أثارت قضايا قتل النساء في الأردن ومصر غضبا كبيرا في العالم العربي، أصدرت الخارجية الأردنية بيانا متعلقا بجريمة قتل جديدة ارتكبها رجل بحق زوجته في الإمارات.


وأكدت وزارة الخارجية الأردنية أنها تابعت من خلال السفارة الأردنية في أبو ظبي والقنصلية العامة في دبي، الأنباء التي انتشرت، مساء أمس السبت، عن مقتل سيدة على يد زوجها في دولة الإمارات العربية المتحدة.


وأوضح الناطق الرسمي باسم الوزارة، السفير هيثم أبو الفول، لوكالة الأنباء الأردنية "بترا"، أنه "جرى التواصل مع ذوي المرحومة وتقديم التعازي وصادق المواساة لهم بهذا المصاب الأليم، وعرض كل المساعدة الممكنة"، كما "علمت الوزارة من ذويها أن المرحومة جرى دفنها في الإمارات مساء أمس، وقد ألقي القبض على الجاني وهو من جنسية عربية".


وأكدت الشرطة الإماراتية القبض على الجاني، بعد أن قتل زوجته العشرينية وفر هاربا، فيما عثر على جثتها في مركبتها بإحدى مناطق الإمارة.


وأفادت صحيفة "الخليج" الإماراتية نقلا عن نائب مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية، العقيد فيصل بن نصار، بأنه "بالبحث والتحري وجمع الاستدلالات، تم تحديد موقع الجاني بدقه، بعد أن فر هاربا ليتوارى عن أعين الشرطة، حيث وجد بأحد الشواطئ مختبأ وقبض عليه".


وكشف المسؤول الأمني أنه "وبالتحقيق مع المتهم، اعترف بقتل المجني عليها، بسبب خلافات شخصية، وجرى تقييد قضية ضده وتحويلها للنيابة العامة"ـ في حين أن الشرطة لم تكشف تفاصيل حول جنسية القتيلة أو الجاني، إلا أن وسائل الإعلام الأردنية تداولت بشدة خبر مقتل أردنية طعنا على يد زوجها في الإمارات.


وكشف معلقون معلومات حول هوية الضحية، وأنها تدعى لبنى منصور، وهي أردنية من أصول فلسطينية، وكانت تعيش مع زوجها الجاني في دولة الإمارات.


وتأتي هذه الجريمة لتثير الغضب في العالم العربي من جديد، بعد ضجة كبيرة جراء حادثتي مقتل الفتاتين، نيرة أشرف (مصر) وإيمان إرشيد (الأردن)، على يد رجال.


رابط مختصر: https://raqamnews.com/post/66858